الغنيمة | ١٦٨

كتابةمعازف - June 8, 2022

في ألبوم نزهة النفوس، بتتلاعب نانسي منير بالزمن وبتصهر الماضي بالحاضر في واحد من أفضل المشاريع القائمة على المواد الموسيقية الأرشيفية. بيملك نزهة النفوس حس جمالي عالي من حيث التوزيع الموسيقي، من خلال سفر نانسي في الزمن بآلاتها المتنوعة لتنضم لمغنيين من عشرينيات القرن الماضي، وبتعيد تصوّر صوتهم في عشرينيات القرن الحالي. بيلعب الإنتاج الموسيقي دور أساسي لتعشيق المواد المسجّلة القديمة مع موسيقى نانسي، فبيظهر صوت الألبوم كقطعة واحدة متماسكة بتغطي طيف الترددات بأكمله. الألبوم صلب وممتع، بيتسلل بسهولة للمستمعين باختلاف ذائقتهم.

لفت رالف انتباهنا بقوّة بعد إصداره مِكستايب ٢٤أونص السنة الماضية، وهالمرّة قادر يلفت مسامعنا مرة ثانية بألبومه القصير رايدن’ مود. بتظهر براعة رالف وصوته الملائم لأسلوب الدريل والجرايم على مدار أربع تراكات قادرة تحتل قوائم استماعكم بسهولة.

أصدر ذ مغريبان أول عينة من ألبومه القادم كونِكشن. بيتعاون الفنان ذو الأصول المصرية والسعودية مع الرابر ناه إيتو، اللي بتغني بلغة سواحيلية. بتملأ الإصدار طاقة ساحرة قادمة من تداخل أصوات الإيقاعات والفوكالز وبايس ثمانيناتي.

أصدر الرابر الأردني ركنددن أغنية عوّي بالتعاون مع مقاطعة ومن إنتاج بيغ ميرك. بتميّز التراك بأسلوب جديد لكل من ركنددن ومقاطعة في الفلوهات، واللي أجت ملائمة مع لحن البيانو الجازي وإيقاعات ميرك اللي أعطت الأغنية بُعد سوداوي.

بيستمر الرابر بلاكهين في إشعال المشهد في مانشستر، واللي بيدمج الموسيقى الإلكترونية مع الغناء والراب. بيتعاون بلاكهين مع آيس بوي فايلت وبلَد أورانج في تراك مشحون عاطفيًا بتظهر فيه تأثيرات البايس والموسيقى المحيطة اللي بيركبها بلاكهين بسلاسة.

تراك جديد لمجموعة دامن تو سكسي بيعلق في الأذن بسهولة بتوليفة بتجمع بين الريجيتون والدانسهول. ألحان التراك متعددة الطبقات، وبايس متأرجح ودروبات سريعة ومتتالية بتجلب طاقة مفروغ منها في حلبات الرقص.

بتظهر مِس بانكس في إصدارها الأخير مرتاحة حول شلّتها الجنوب لندنية. بتلقي الرابر أسطرها النارية في أغنية وي جو أب على بيت دريل مُتقن. الأغنية مثال رائع على قدرة مِس بانكس التلوّن في أداءاتها والتنويع بين أساليب الغناء المختلفة.

بيظهر ترايبل براذرز بشكل جديد في ألبومهم، فورمايشن. بلاقي الإصدار حلقة الوصل بين جنرات عديدة من جنوب أفريقيا مثل الجوم والأمابيانو والأفرو هاوس. بالإضافة بلإيقاعات المتشابكة والبايس العريض والهتافات اللي بتضخ مزيد من الطاقة والجاذبية، بيظهر تأثير اليو-كاي فانكي بشكل خفي لتكتمل معادلة الإصدار الراقصة. 

بتيجي إصدارات أعضاء تسجيلات معادي تاون مافيا دايمًا في التوقيت الأنسب لإنعاش مشهد الراب المصري. تعاون جديد بيضم حسين وفلِكس اللي بيأكدوا خلاله على تربعهما عرش الدريل. بتميّز التراك بفلو حسين الجذاب ونبرته العميقة، بينما بوظّف فلِكس أسلوبه الواثق وقوافيه المركّبة لإضافة مزيد من الطاقة. بيكتمل التراك بفيديو من إخراج خالد إبراهيم واللي بنحسبه من أفضل أعماله لحد الآن.

بيعمل مشروع دنجي دنجي وبريزما على تحوير الريجيتون والبايلي مع الاحتفاظ بالحسّ الراقص، ومع المزيد من التجريب في أصوات السنثات. على عكس إصدارات دنجي دنجي المرحة، بيغلب عالألبوم طابع غامض. 

بعد ما غنّتها لأول مرة في كوتشيلا ٢٠٢٠، أصدرت دوجا كات أغنية فيجاس اللي بتحضّر لإطلاق فيلم إلفيس نهاية الشهر الحالي. بتقتبس دوجا كات كلمات هاوند دوج اللي أدّاها إلفيس بريسلي وبيغ ماما ثورنتن. وظّفت دوجا في الخلفية مقاطع بأسلوب بيغ ماما ثورنتن مع إضافة جزء الراب الخاص فيها، وتلاعبت بالكلمات على سامبلز جاز سبعيناتي.

رجع سولكينج بألبومه الجديد سانس فيزا بعد غياب سنتين عن إصدار الألبومات. بقدّم سولكنج روح المواطن العربي في فرنسا، ومعاناة التأشيرة اللي أجا منها اسم الألبوم. قدّم سولكينج في ألبومه تراكات من أمزجة مختلفة، منها الصيفي الراقص والشاعري الحزين، كما أنه وظّف كلمات عربية أكثر من المعتاد.

بترجع ليكيلي٤٧ بألبومها المنتظر، شايب أب. بياخد الإصدار جانب تقليلي معتمد على البايس بشكل أساسي، وإيقاعات خام بتفسح المجال لـ ليكيلي٤٧ لتصدّر مهارتها الإلقائية وتلاعبها الحر بصوتها متعدد الطبقات. ألبوم ناضج مخصص للاستماع.

شدّتنا أغنية انتفاضة من ألبوم ديب الأخير، إمورتال. بيلقي الرابر المغربي أسطره بصرامة وثبات على خلفية من أصوات كورالية وإيقاع دريل بتزيد سرعته مع تقدّم التراك، واللي بينقلنا من مزاج ثابت لحماسي في وقت قصير.

بيلعب إصدار نورم تشيمبرز الأخير على تخدير المستمع بـ لووبس محيطة بتتطور تدريجيًا. أهم ما بميّزه جودة تصميم صوتي عالية بتكشف عن بادز محلّقة وأصوات معدنية وأنسجة رقيقة مغلفة كلّها بسَب بايس، بتسمحلكم تعيشوا تجربة سمعية هادئة ومليئة بالتفاصيل.