الغنيمة ٦٥

كتابةمعازف - مارس/آذار 9, 2019

قام باختيار أغاني هذه الحلقة من الغنيمة هلا مصطفى وعمار منلا حسن ومعن أبو طالب ورامي أبادير وهيكل الحزقي.


يبدو أن سمارا أخذ وقتًا كافيًا للعمل على عودته منذ خروجه من السجن من خلال هذا الفيديو، الذي كان الأكثر إتقانًا طوال مسيرته. يلمح سمارا إلى سجنه على امتداد الأغنية، ويستمر بنفس حيله الكتابية: “بلاش أمخاخ ما قبلوناش في الإدارات”، في تليمح لأحد مقاطع ما دايم والو: “أمخاخنا مرضى في حالة ما قبلوناش في الإدارة”، وحتى من خلال تشويه مقصود لكلمة اللازمة حتى يتمكن من توظيفها بشكل موفق إيقاعيًا.

في ألبومها الرابع، تسلك سولانج عدة اتجاهات موسيقية تتراوح بين الآر أَند بي والجاز كعمودي أساس، بالإضافة لعناصر من التراب والفانك. من خلال تسع عشر أغنية وصوتها واسع المدى والعينات الصوتية المستخدمة وألحانها المتعددة التي يتصدرها السنث وسطور البايس، لا يمكن توقع موسيقى الألبوم التي تتغير باستمرار لترقى بالألبوم إلى تجربة سمعية هادئة وغنية. في واحد من أفضل ألبوماتها ومشوارها الفني الذي بدأته عام ٢٠٠٢، تتعاون مع العديد من الفنانين مثل باندا بير وإرل سويتشرت وتايلر ذَ كرياتُر وجوتشي ماين وبلايوى كارتي وفارِل ويليامز ومترو بومين وآخرين.

إعلان

بعد إصدارهم لتراكين تشويقيين نزّل الثنائي إنسن المكوّن من بشار سليمان والمنتجة البريطانية إلفن براندي ألبومهما القصير الأول بإسم ساد سَن. صدر الألبوم عبر تسجيلات هِز، وأصبح متاحًا الآن على ساوندكلاود وقريبًا على تايب. خلال خمسة تراكات، يفكك الثنائي موسيقى البايس الراقصة طارحين رؤية مستقبلية لها، حيث تتنوع الموسيقى في ديناميكيتها وأصوات العينات الصوتية الممطوطة بالإضافة للسنث الذان يقودان الجانب النغمي للتراكات. أنتج الألبوم بعناية مسفرًا عن صوت غني يتحدى الموسيقى الراقصة التقليدية.

نزل الثنائي أيضًا فيديو لتراك دُمستيك أبيوز، والذي قاما بتصويره أثناء تسجيلهم للألبوم بالقاهرة أثناء إقامة الثنائي الفنية بهِز.

كان من الصعب في البداية تحديد الجنرا التي يتبعها هيلادو نيجرو في ألبومه السادس ذس إز هاو يو سمايل. هناك إيقاعات اللاتين بوب، هناك بعض السول في الموضوع، إلى جانب نفس السنث فولك الأساسي. بالعموم يتضح أن هذا بالضبط هو مصدر السحر أثناء الاستماع، فأنت تحصل عبر الألبوم على الخليط المثالي من النكهات وبالنسب الصحيحة.

ثم هناك الكلمات، وأسلوب كتابتها الدافىء الذي يتنقل بك عبر قصص قد لا تتوقع أن تهتم بها، من إرثه وماضيه وطفولته كرجل ملون في أمريكا، وكيف نشأ كفرد من أسرة مهاجرة. عنوان الألبوم ذاته مستلهم من قصة لكاتب مهاجر يدعى جامايكا كنسايد، نشرت في جريدة ذ نيويوركر في نهاية السبعينيات تحت عنوان جيرل، عن أم تكتب إرشادات مفصلة لابنتها لتصبح الامرأة المثالية: هكذا تحيكين زرًا، هكذا تكنسين المنزل … في الألبوم الصادر اليوم، خرج هيلادو نيجرو بعد أربعين عامًا على القصة بعنوان: هكذا تبتسمين.

عمل نيجرو على كتابة وإنتاج جميع الأغاني كما عزف العديد من أجزاءه، الى جانب صديقه سفيان ستيفنز الذي تولى عزف البيانو عبر الألبوم.

يستمر الثنائي تمتمة، المكون من سايكدليك وإيلوس بيوري، بالمساهمة بتقديم أفضل ما في التراب الشامي لهذا العام. في تعاونهما الجديد مع جعفر خليل، يقدمان أغنية غنائية مشبعة، مليئة بالحركة والديناميكية في كل عناصرها، من الكلمات إلى الإلقاء والإنتاج، إلى جانب بلوغهما مستويات جديدة في تسجيل وتعديل الصوت، لا تزال متأثرة بقوة مشهد رام الله وخاصةً مجموعة بلاتنم، دون أن تخسر من فرادتها.

نزل هادي لارتيست مؤخرًا فيديو لأغنيته الجديدة تويوتا، التي صور مشاهدها بمنطقة تطاوين في الجنوب التونسي. يعد الرابر مقلًا في إنتاجاته، ويفاجئنا هذه المرة بتعامله مع خالد بوقطفة، المنتج الأسبق لكلاي بي بي جي، وتخليه عن استوديو ٨ ستريتز الذي كان وراء أبرز نجاحاته السابقة، وخاصة آليي التي جمعته مع سمارا، والتي كنا قد قدمناها ضمن قائمة أفضل أغاني الراب المغاربي لسنة ٢٠١٨.

إعلان

تعتبر تويوتا محصلة قوية لميراث ٨ ستريتز الجمالي وبصمة خالد بوقطفة، كما تظهر لنا التقاطع الكبير في الملامح الأدائية والصوتية بين هادي لارتيست وسمارا، من خلال التلاعب بطبقات الصوت والتوظيف الموفق للأوتوتيون الذي برع فيه سمارا كأحد أسياد هذا المجال. يصل الأمر بهادي إلى توجيه تحية ضمنية لسمارا: “سلامي للأسمر كباني”.

بعد سلسلة فريستايلات موفقة راكمها منذ مدة، يعود الرابر المغربي نيسيو بفيديو لأغنيته 149Bpm.

اعتمد الرابر على عينات صوتية نفخية من الموسيقات البدوية، عززتها الإشارات البصرية في الفيديو الذي صوره في واحة صحراوية، والتي تجعلنا نربطها بشكل متحفظ مع إحدى أشهر أغاني ناس الغيوان السياسية “يا جمال شد جمالك علينا”. تفصح تلك الارتباطات عن نفسها من خلال بعض المقاطع المرمزة في الأغنية، خاصة وأن نيسيو متأثر بشكل كبير بالزجل المغربي، ودائم التوظيف للمراجع التراثية في كتاباته.

أصبح الألبوم القصير الأول فروم ذَ وايف تو ذَ ورلد للمنتج الأوغندي دون زيلا متاحًا على باندكامب. نزل الألبوم عبر تسجيلات هاكونا كولالا الأوغندية التي تسلط الضوء على الموسيقى التجريبية الراقصة والمشاهد الأندرجراوند في الكونغو وأوغندا ومنطقة شرق أفريقيا. بعد تعاونه مع ستيل ضمن ألبومات الريمكس آي، يكشف دون ويلا عن صوته الخاص في إصداره الأول من خلال تراكين. في تراك فروم ذَ كايف يتلاعب بنماذج إيقاعية مختلفة راقصة ومتعددة الأصوات ومليئة بالبايس. حيث يمزج بين الدبستِب والدرام أَند بايس يتخلله أصوات سنث مجردة وصارخة، ليسفر عن تراك راقص ومميز يضفي دفعة قوية لموسيقى الكلَب على عادة إصدارات هاكونا كولالا. أما التراك الثاني إنسايد مي فيجرده دون زيلا من الإيقاع ليأخذ اتجاه محيطي مظلم على مدار اثني عشر دقيقة.

بعد تعاونهم في إصدارهم القصير السابق ذَ تشانتس منذ أربع سنوات والأول جتس عام ٢٠١٢، يعود الثنائي جتس والمكون من ماشين درام (ترافيس ستيوارت) وجيمي إدجار بألبومهم الطويل الأول زوسبا. سيصدر الألبوم عن تسجيلات إينوفيتف ليجر الأمريكية بالرابع والعشرين من أيار / مايو القادم . نزّلا الثنائي تراك تشويقي جديد تحت عنوان بوشنز بالتعاون مع دون ريتشارد بالإضافة إلى بلاى والذي قد صدر من قبل. وعلى حسب ما جاء عن الثنائي وشركة الإنتاج فإن الألبوم لا يحدد صوته بنوع موسيقي معين، ولكن يتضح من خلال التراكين ميل الثنائي إلى صوت بوب وتجريبي سهل وواسع القبول من أصحاب الأذواق المختلفة.

في إصداره القصير هِفي مِرجينج يحافظ المنتج الأمريكي باتريشيا (ماكس رايفتز) على اتجاهه الكلاسيكي للتكنو والهاوس. من خلال أربع تراكات راقصة يصدر باتريشيا صوت الأسيد مستخدمًا الـ TB-303 وأصوات بادز لسنث أنالوج يذكرنا بالصوت الكلاسيكي للآي دي إم الخاص بفترة التسعينات. هِفي مِرجينج هو الإصدار القصير السادس لباتريشيا بالإضافة لألبوماته الثلاثة الطويلة وبمثابة عودته لتسجيلات أوبل تايبس البريطانية.

في ألبومه الجديد راب أور جو تو ذ لييج، يحاول تو تشاينز الذي يبلغ اليوم الثانية والأربعين من عمره القول إنه مازال كوول، وأنه يعرف كيف يلعب حسب قواعد هذا الجيل. يظهر ذلك في التعاون مع ترافيس سكوت على سبيل المثال، لأن ألبوم راب اليوم بلا تعاون مع ترافيس سكوت لا يحتسب. ثم هناك التعاون مع أريانا جراندي الذي يوظف صوت السنثات وعزف البيانو المحكم ليخرج بتعاون مثير للاهتمام. كل هذا قبل أن يصل التعاون مع كندريك لامار ويتربع في قمة أغاني الألبوم.

راب أور جو تو ذ لييج هو حتمًا الألبوم الأكثر شخصية في مسيرة تو تشاينز من ناحية أسلوب الكتابة. تتوالى الكثير من القصص حول علاقته بكرة السلة، وخسارته لأحبابه، ونشأته في منزله في أتلانتا.

تشهد أغنية ناسي تطور ثلاثة رابرز صاعدين من خلفيات مختلفة. قد تكون بارات الراوي أولد سكوول وتقليدية بعض الشيء، لكن نجاح الأغنية اعتمد على تطوره الواضح والسريع في المزج والإتقان، وحتى اختياره طبقة صوت رخيمة غير معتادة في اللازمات. لفت إيلام الانتباه منذ أغانيه الأولى، لكنه منذ الأغاني الأولى أيضًا قيل إنه متأثر بوضوح بعدة رابرز من المنطقة، خاصةً السينابتك. في ناسي يستمر إيلام بتوكيد أسلوبه الخاص في الإلقاء والكتابة، متبعًا في المجالين أسلوبًا أكثر مباشرةً وجفافًا، تجعل أعماله الأخيرة أقبل للتراب الأمريكي من العربي بعض الشيء.

إعلان

يأتي أفضل من في الأغنية في آخرها. بعد أن أثبت غزارة وقوة أسلوبه في أغانيه الفردية التي صدرت بوتيرة سريعة منذ بداية العام، بدأ الرابر الفتي أحمد المحاسنة بمسيرته في التعاونات بقوة. عندما يبدأ مقطعه المتأخر، يبدو كأنه صار له فترة طويلة في تمارين الأحماء، حتى أدى دوره أخيرًا. انطلاقته السريعة والسلسة تحافظ على زخمها على طول حوالي نصف دقيقة تصل فيها الأغنية ذروتها.

من أكثر الأشياء التي تجعلنا نحتفي بأغية ماما، هو رجوع أرماستا وكافون للاشتغال مع بعض بعد تجاوزهما للخلافات العديدة. ماما هي الأغنية المصورة الجديدة التي جمعت بين أرماستا وكافون ودوكي الذي تكفل بوضع الألحان. يظهر أن أرمساتا هو المهندس الفعلي لهذا العمل، خاصة أنه مدمن تعاونات، آخرها كانت ويسكي التي جمعته بسي لمهف.

يجدر بالذكر بأن أرماستا كان حاضرًا في أعمال عديدة ناجحة لكافون مثل قبي قبي التي جمعته بجي جي آي أو مزاطيل.


الغنيمة هي اختيارات معازف من أفضل الأغاني الجديدة | بإمكانكم الاطلاع على الحلقات السابقة هنا.

 

في السنين الخمس الماضية، أثبتت معازف أن القارئ العربي متعطش لمحتوى يحترم ذكاءه. ازداد عدد قرائنا باضطراد كل سنة، كبر فريقنا وكبرت أهدافنا. ولأن طريقة عملنا تتطلب الكثير من الجهد والوقت، وتقع خارج أطر التمويل المعتادة، نحتاج إلى دعمكم كي نستمر في الكتابة عما نحب كتابًا وقراء: الموسيقى.


Leave a Reply