ردستار رادي لا يتشارك الحنين مع أفراد زمرته القديمة

كتابةمعازف - مارس/آذار 22, 2019

يبدو أن ردستار رادي قد تملكته الغيرة من الأغنية المشتركة التي جمعت رفيقيه القديمين من زمرة ردستار، جي جي إيه وإم إس إل، فقام بتنزيل فيديو جديد لأغنيته ذ لاست مان ستاندينج. في الإصدار الجديد لا يحاول الرابر تجديد صوته بل اعتمد على خلفية وترية بدت حاضرة مؤخرًا في أعماله كما في ووك أون ذي لاين وهابي نيو فير.

هنالك إشارات عدائية واضحة في كلمات الأغنية توجه بها الرادي إلى شخص ما، لكنه بالغ في تعتيم ملامحه وقام بتعويم الإشارات ما جعلنا في حيرة من مقصده الفعلي. في نفس الوقت، لم يُبد الرابر تجاوبًا مع جي جي إيه وصليح (الاسم الذي يطلقه المتابعون على إم إس إل) في حنينهم إلى زمرة ردستار القديمة في تعاونهما الأخير، بل اتجه نحو تضخيم أناه  ليقدم نفسه كآخر الباقين على قيد الحياة من الجيل القديم في سيادة المشهد: “آم ذ لاست إم سي.”

 

في السنين الخمس الماضية، أثبتت معازف أن القارئ العربي متعطش لمحتوى يحترم ذكاءه. ازداد عدد قرائنا باضطراد كل سنة، كبر فريقنا وكبرت أهدافنا. ولأن طريقة عملنا تتطلب الكثير من الجهد والوقت، وتقع خارج أطر التمويل المعتادة، نحتاج إلى دعمكم كي نستمر في الكتابة عما نحب كتابًا وقراء: الموسيقى.


Leave a Reply