ماذا سنحضر في النسخة الأولى من سكَم ويك

كتابةمعازف - أغسطس/آب 27, 2019

شب جديد (زفلكس x بي جي سي – كيد، الجمعة ٣٠ آب / أغسطس)

مع صدور ألبومه الطويل الأول عبر تسجيلات بلاتنم، وحفل الإطلاق الذي تلا صدوره في رام الله، ستكون بيروت المحطة الثانية التي يؤدي فيها شب جديد أغنيات ألبوم سندباد، في أداء أول له في لبنان. على امتداد أكثر من عام من العمل المشترك الذي جمع شب جديد وتسجيلات بلاتنم، استطاع الرابر تأسيس أسلوب خاص بات يميز أغنياته، بتدفقاته الانسيابية، واختيارات مفرداته التي تعكس واقع بيئته وشكل حياته اليومية بحميمية كبيرة. يوحد كل ذلك إنتاج الناظر لجميع الأغنيات برؤية شاملة أثبتت أن نجاح تعاون الثنائي لم يكن صدفة عابرة أو إنجاز مؤقت، إنما جزء من مشروع يتطور باستمرار.

 السينابتيك (سكَم بارتي – آم، الأربعاء ٢٨ آب / أغسطس)

منذ إطلاقه لألبوم أم الموجات في أيلول / سبتمبر الماضي، قضى السينابتيك معظم عامه في جولات الترويج للألبوم، وأداءات حية ضمن مهرجانات وحفلات منفردة أو بالاشتراك مع رابرز آخرين في مدن حول العالم. هذا التفاعل المتواصل مع جمهور كبير من خلفيات عديدة أكسب السينابتيك خبرة واسعة وثقة في الأداء تجعل عروضه الحية اليوم محمسة وممتعة. كذلك، فإن الانتشار الواسع لأغنيات ألبوم أم الموجات على امتداد العام الذي تبع صدورها، ووصولها إلى شريحة جمهور واسعة، تجعل تفاعل الحضور مع الأداء عنصرًا أساسيًا يحقق الكثير من الخصوصية في حفلات السينابتيك وعلاقته بجمهوره.

عاصفة (زفلكس x بي جي سي – كيد، الجمعة ٣٠ آب / أغسطس)

يملك عاصفة، الرابر والمنتج الفلسطيني المقيم في فيينا، وأحد الأفراد المؤسسين لمجموعة رام الله أندرجراوند، خبرة تصل إلى خمسة عشر عامًا في عروض الراب والأداءات الحية. في السنوات الأخيرة كان عاصفة جزءًا من العديد من مشاريع الراب المحمسة سواء كرابر أو كمنتج، كمشاركته في ألبوم عكس السيل لعامر الطاهر، إلى جانب إصداراته الفردية التي كان آخرها الألبوم الطويل داتورا. في أداءات عاصفة يمكن لمس اجتماع تأثيرات من الأولد سكول راب وأخرى من أسلوبية التراب والصوت الجديد للراب الفلسطيني ضمن عرض واحد.

الراس (عالخشب – توتا، السبت ٣١ آب / أغسطس)

في رصيد الراس اليوم العديد الألبومات والإصدارات القصيرة والأغنيات المنفردة، كان آخرها ألبوم بعد الهزيمة الصادر نهاية العام الماضي الذي تعرفنا من خلاله على الراس كمنتج للمرة الأولى. أضاف ألبوم بعد الهزيمة مزيدًا من الحميمية والمكاشفة إلى أسلوب الراس كرابر، وإلى علاقتنا بأغنياته، مما أضاف بدوره إلى أسلوب أداءه في الحفلات بعد مرور كل هذه السنوات على خبرته كمؤدٍ. كذلك، سيؤدي إلى جانب الراس كل من الدرويش ومحراك، الضلعان الإضافيان من مجموعة المسوخ، ضمن أداء مشترك. قدم المسوخ أنفسهم إلى الجمهور اللبناني قبل حوالي ثلاث سنوات وحصدوا مباشرة شعبية كبيرة تجعلنا في حماسة دائمة لظهورهم سويًا.

بلو فايفر(سكَم بارتي – آم، الأربعاء ٢٨ آب / أغسطس)

مشاركة المغنية اللبنانية / المكسيكية بلو فايفر في سكَم ويك إضافة مميزة للعروض مع خلفيتها كمغنية وكاتبة أغنيات ومنتجة وراقصة، وأدائها لسنوات أمام جمهور عالمي. في آخر ألبوماتها القصيرة ذ بريلود الصادر هذا العام، تأثيرات من جنرات مختلفة كالبوب والآر آند بي والراب، إلى جانب غنائها بلغات مختلفة. التنوع في هوية وتوجهات بلو فايفر يثير فضولنا تجاه عرضها الذي سيفتتح سكَم بارتي، أولى حفلات المهرجان في منصةة آم.

إعلان

المزيد من تفاصيل حفلات سكَم ويك على صفحة المهرجان على فيسبوك.

 

في السنين الخمس الماضية، أثبتت معازف أن القارئ العربي متعطش لمحتوى يحترم ذكاءه. ازداد عدد قرائنا باضطراد كل سنة، كبر فريقنا وكبرت أهدافنا. ولأن طريقة عملنا تتطلب الكثير من الجهد والوقت، وتقع خارج أطر التمويل المعتادة، نحتاج إلى دعمكم كي نستمر في الكتابة عما نحب كتابًا وقراء: الموسيقى.


Leave a Reply