طائرة الروح | من وراء العدسة (إد عباس+ قرار + سامر عبد الكريم)

كتابةفادي حيدر - أكتوبر/تشرين الأول 3, 2015

في الإصدار الجديد بعنوان طائرة الروح أصدرت المجموعة EP في عام ٢٠١٢ بعنوان من وراء العدسة، وهو الذي أصبح الآن اسماً للمجموعة من إنتاج إد عباس ومزج وإتقان Mixing and Mastering أنس العربي، يلفت انتباهنا فوراً أن كلمة “روح” تتكرر بتوليفات مختلفة في عناوين الأغاني على الألبوم. بين هذا التأطير وعنوان الألبوم، يُتاح المجال لتنويع غني في المواضيع المتناولة من دون الوقوع ضحية إطار ضيق قد يجعل الألبوم يتسم بالتكرار والمحدودية.

تبدأ رحلة طائرة الروح بأغنية اسمها روح المداعبة، يسرد فيها الرابرز الثلاثة أحداث ليلة سهر ولقاء كل منهم فتاة، وقصص كل منهم معها. على أنغام إيقاع مخدر فيه مزيج جميل ومتناقض من الإرتياب والسكينة، يلعب قرار دور رجل حذر يريد أن يكون كل شيء حوله تحت السيطرة، ولكنه يسمح لـ “أفكاره الفاسدة” بأن تجنح به. بعد ذلك نجده يستفيض بوصف كمية الإغراء التي يراها في هذه المرأة التي “شكلا عليه ناوية” و”بضاعتا كلها مبينة”. كل ما أجاد قرار، أو هذه الشخصية التي يتقمصها، في الوصف، تشعر أن تدفقه الصوتي يزداد هيجاناً، وأن المساحة بين كلماته تضيق على الإيقاع، الأمر الذي يزيد من حيوية المشهد. تصل به هذه الحالة لأن يتخيل أن هذا الشخص هو نيو من The Matrix حين يقول محدثاً نفسه ” شوف كيف بتشوف Matrix، بتتفادى النظرات كالرصاص فايتة عبيتك، إنت المختار. تحرك قبل ما يجي واحد غيرك”.

لا يلبث أن يدفع قرار ثمن تفكيره الحذر والمطوّل دون إتخاذ أي خطوة حتى يدخل إد عباس إلى الخط بشكل فيه من السرعة الفائقة ما يخجل كرايمر من ساينفلد وما يُضفي على المشهد نكهة كوميدية غير متكلفة. تزداد هذه الدخلة إمتاعاً عندما يبدأ إد بالحديث عن وقوعه في غرام هذه الفتاة قبل حتى أن يتحدث إليها. يتبع ذلك وصف مُفصّل لعنايته المبالغ فيها بمظهره تلك الليلة، لتستنتج أن شخصيته في الأغنية لا ترداد النوادي بشكل منتظم. مع ذلك، فهو يتمتع بقدرة على محادثة الفتاة بشكل سلس وحذق يصل إلى الادعاء والمبالغة. لكن سرعان ما يتباطأ تدفقه الكلامي، عندما يلحظ عيباً خلقياً في المرأة، وهو أنها حولاء. فيقول “تلاحظ عن قريب Default مخيف، عين عم تطلع فيي والتانية بالمالديف”. ولكن رغم ذلك، يحاول إد التغاضي عن الأمر وإعطاءها فرصة، لكن ذلك كله يتبدد عندما يراها تلاعب حبوباً على وجهها بشكل مقزز، فيقرر أن ينسى أمرها كلياً.

إعلان

يدخل سامر عبد الكريم على الخط وقد نالت الكحول منه، ويصف تأثير المرأة الساحر عليه مع تدفق كلامي بهلواني ومطواع 'منيح المزحنا، بزيح ما بزحلا...خلتني احلم بكحلها ومع كل نفس عم تعرق' يزيد المشهد حيوية، خاصةً عند لعب دور السكران الذي تفيض منه المشاعر بعفوية ودون تحفظات – كما في حالة قرار – ودون حاجة إلى الكذب والادعاء كما عند إد. يختم سامر مقطعه بنهفة ذات معنيين، أحدهما مباشر والآخر ذو إيحاء جنسي عندما يقول:”بإحساسي عم تقتلني خلتني اجي بسرعة”.

وهكذا يقوم كل منهم بوصف مغامرتهم مع فتاة واحدة بطرق مختلفة ولكن بحيوية مماثلة وفقاً لما يتطلبه الدور. أردت الإفاضة في الكلام عن هذه الاغنية كونها تعتمد بشكل كبير على السرد القصصي والإخراج المسرحي السمعي الذي يتقنه الفريق، والذي نراه في عمل عمالقة الراب مثل Nas وحديثاً كندريك لامار.

بعد ذلك، وعلى إيقاع شرقي، تأخذ الإمور منحاً أكثر جدية. في الأغنية الثانية، روح المغامرة – وهي مغامرة طالت المضمون أكثر من الصوت – يسرد كل من الفنانين علاقتهم بوطنهم لبنان. الإيقاع كما اللازمة أليفة على آذاننا حيث أنها تستخدم عينات كلامية ولحنية من أغنية سألوني الناس لفيروز، مع أداء حي فيه البزق والعود وغناء جوقة مؤلفة من جمال عبدالكريم وأشرف الشولي تعطي الأغنية طابعاً زيادياً نسبةً لزياد الرحباني. يبدأ إد الكلام عن غربته في ساحل العاج حيث ولد، ثم يصف مدى إختلاف ابتعاده عن بيروت هذه المرة بالتحديد عن غيرها من المرات، حيث ضُبِط عدة مرات في مكان عمله حالماً، يملؤه الحنين إلى مدينته بيروت وخشبة المسرح التي ألفها كفنان. “يكمشوني الشغيلة بمقطع فايت كأني عم بأدي عمسرح، وبأكدلك ما حدا غيري بهالمصنع، هالمسرح شايف” واصفاً بذلك بساطة حياة العمال الذين يعمل معهم والمنهمكين بتأمين قوتهم اليومي، لا وقت لديهم للتفكير بمواضيع كالفن أو إعتمادها كمصدر رزق ونمط حياتي.

بعدها يقوم سامر بالحديث عن هجره بلده من أجل العمل متسائلاً إذا كان ذلك خياراً صائباً. “قلبي لغيت وعطيت عقلي التفويض” يتابع سامر ليصف كيفية تعامله مع متطلبات الحياة، الأمر الذي لابد أن يلاقي صدى لدى الكثير من الشباب العربي. يقارن بعد ذلك حياته بفيلم حيث يؤدي هو دور البطولة ولو كان “شريراً” بحق قلبه.

أخيراً يقوم قرار بوصف قراره (لم استطع تفادي اللعب على الكلام فاعذروني) بالبقاء في وطنه بأسلوب يعتمد على المبالغة وأسلوب ذو نفحة دونكيشوتية، فيتكلم عن إستعداده للتمسك بأرضه حتى ولو عنى ذلك كتابته لأشعاره على صخر الجرود وهو يلبس الشروال لـ “يجود بموال عن عالم الجبن” في لعب جميل على الكلام. في النهاية يُضفي المزيد من اللامبالاة لما قد تؤول إليه أوضاع البلاد كونه سيكون منشغلاً بالحرص “على المساهمة في نمو الـ THC المادة الكيميائية المسؤولة عن الأثر التخديري في الماريجوانا” كوسيلة للهروب من الواقع المرّ وكتكملة لما ذكره مسبقاً عن سيناريو عيشه ببساطة وبعيداً عن المشاكل. استشعرت في هذه الأغنية قيمتها الشخصية لأعضاء المجموعة، خصوصاً أنهم قد صرّحوا على ساوند كلاود أن الألبوم نتاج تجارب شخصية طرأت على حياتهم مؤخراً.

تكمل طائرة الروح رحلتها في أجواء أكثر ضبابية على أنغام إيقاع قاتم يسمح للرابرز بإظهار جانب جديد من شخصيتهم. فعلى سبيل المثال، يبدأ قرار أغنية روح رياضية بالتباهي أو ما يعرف بالـ flexing في الراب بأنه لا يرى في الآخر أكثر من “غبرة مجرة درب التبانة” فيما هو في عالمه الخاص. يستعيد  بعد ذلك شخصيته الحذرة من أغنية روح المداعبة حين يقول “شايفني بس حاجب الباقي”. وبعد مقطع مليء بالكبرياء، يختم بلازمة الأغنية “بالشفة نشالله إستاذ وما حسدتك، كونك طلبت العلم و الفهم و I respect that”. يليه سامر بنبرة معاتبة لشخص في باله “معك ما اتفقت، كانت ذكرى منيحة مش يعني ما انتفعت”. ثم يعظ ذلك الشخص بالإرتقاء لأنه ليس على المستوى الذي يليق به.

بعد ذلك يدخل “إد” بمقطع من أجمل ما سمعت في الراب العربي، حيث نجده يطوّع الإيقاع لخدمة تدقفه عندما يبرهن عن علو كعبه كلامياً من خلال أدائه، فارضاً حضوراً مهيباً، فيصبح عنوان الأغنية لافتاً للنظر بشكل أكبر كونه يطلب من الخصم التحلّي بالروح الرياضية سلفاً لثقته بقدرة فريقه على الفوز. هناك الكثير من سطور إد التي تستحق أن أكتبها هنا ولكن سأكتفي باستحضار بضعة عينات فقط.

قبل أن يبدأ أد، يلحظ المستمع أن الإيقاع يصبح أكثر غنى عند بدء مقطعه وكأنه يُمهّد للأثر الذي ستتركه كلماته.  يقول إد: “نشوة كوكاين، مع لمسة كولتراين…أنا الهبوة إللي بتوديك بدفشة لفوق الغيم، فاستنشق وحبوس، إنت عَ متن الـ soul plane” ثم يلجأ إلى تشبيه سيلقى إعجاب كل لبناني تربى في أواخر التسعينيات وأوائل الألفين متابعاً لبرنامج S.L CHI حيث يقول “داوخ العالم متل ريمون” وهو تعبير شهير لشخصية يوسف قليقل الذي يقوم بالتفاخر بإستمرار عن الإنجازات المفترضة لابنه ريمون. يتبع إد مقطعه بكلام تحقيري ذو نبرة لاذعة ولكن بأسلوب جميل وتدفق سلس، ليختم بدعوة الناس إلى اعتماد الصراحة معه كونه يفضلها على النفاق: “إذ شفت علة بحجم خرم إبرة، فز دلني and don’t regret that، بالعكس بتخدمني، الصراحة بتذهلني و I respect that”.

من وراء العدسة

إعلان

في الأغنية التالية تأخذ طائرة الروح منحاً أكثر مرحاً على أنغام إيقاع فيه من الـ Funk على أغنية روح الـ Funk ببيروت. ولكن المجموعة تقارب هذا الإيقاع المرح بعتب تجاه الشعب اللبناني لتقديسهم طبقة سياسية لا تأبه بهم بتاتاً وتستغلهم. ولعل أبرز ما يعكس روح هذه الأغنية هو عندما يبدأ قرار مقطعه بشكل تهكمي: “يا عنزاتي قولو وراي ماء ماء” ساخراً من العلاقة التبعية بين الزعيم اللبناني والمؤيدين.

بعد ذلك تأخذ طائرة الروح إستراحة كوميدية من خلال skit اسمه روح النكتة، حيث يبدأ إد بأداء كلمات مبالغ برداءتها على إيقاع Cleanin Out My Closet لـ إمينيم. بعد ذلك يؤدي سامر مقطعاً مبالغ بـ “شوارعيته”، بحيث يلعب شخصية شبيح لبناني على إيقاع Move Bitch لـ لوداكريس. أخيراً يقوم قرار بأداء دور Gangsta على أنغام اغنية Vato لـ سنوب دوغ بذات الروحية. يجدر الاشارة إلى مساندة FZ على هذه الاغنية من خلال مهاراته في المؤثرات الصوتية و الـ beatboxing.

بعد هذه المحطة تدخل طائرة الروح مجدداً أجواءً قاتمة حيث يقوم قرار منفرداً بأداء أغنية غاضبة بعنوان روح النعناع تكللها عينة “الغضب الساطع آت” بصوت السيدة فيروز. وبعد الغضب، يختم قرار مفتخراً بعلاقته بـ فريق الاطرش من لبنان خاصةً أن جون، الذي يرد إسمه في الاغنية كصديق يؤازر قرار على الـ bass، عضو في فريق الأطرش مثل إد.

سرعان ما تعود طائرة الروح إلى جو مرح في أغنية منفردة لـ سامر بأغنية فيني روح، على إيقاع فيه نفحة سايكاديلكية يتراقص عليه سامر بتدفق مريح. يأخذ الإيقاع منحى لعوباً للحظة عندما يقول “حابب تخاطر، خود risk من نوع تاني، أمانة two sticks تتسير بكون فاني”. بالإضافة إلى ذلك، تساهم اللازمة السلسة بزيادة الاغنية متعةً. لا بد هنا من الإشارة إلى حرفنة سامر في إدخال كلمات إنجليزية بشكل عفوي في أسطره.

ولأن طائرة الروح لا بد أن تعود وتدخل أجواءً أقل أماناً، نراها تدخل أجواء سياسية على أغنية ما فيني روح لـ إد الذي ينتقد فيها “سعاد” والاعتداء على اليمن، والحالة في بيروت، على إيقاع عنيف. أغنية جريئة تتابع سلسلة الأغاني السياسية التي أصدرها إد من قبل.

طائرة الروح

يمكننا أن نصف ألبوم طائرة الروح بإنه مجموعة أفلام قصيرة متعددة المواضيع والأساليب التصويرية، يجيد فيه كل من أبطال العمل أدوارهم بشكل عضوي وديناميكي، سواء بشكل فردي أو ضمن إطار العمل الجماعي. لكل من الرابرز الثلاث أغنيات خاصة بهم قرابة نهاية الألبوم، وكأنهم يتناوبون على قيادة “طائرة الروح” بينما يخطف النوم البطلان الآخران فيناما قريرا العين، مطمئنين إلى مهارة كل طيار وإلى الاتجاه الذي أرسته بوصلة ايقاعات الـ “ألف دال”.

بعد هذه الرحلة الموفقة فوق صفحات دفاترهم وعلى أنغام متنوعة وآسرة، يطيب للثلاثي الاجتماع على نسخة مطولة لأغنية روح المغامرة، ليحتفلوا بهبوط سلس وآمن. الصندوق الأسود في طائرة الروح لن يلزم إلا ليكون حافظاً لعلامة فارقة في تطور الهيب هوب العربي، وشاهداً على إبداع مجموعة إستطاعت تسجيد روح شبابية ناضجة من خلال أغان غنية شكلاً ومضموناً.

 

في السنين الخمس الماضية، أثبتت معازف أن القارئ العربي متعطش لمحتوى يحترم ذكاءه. ازداد عدد قرائنا باضطراد كل سنة، كبر فريقنا وكبرت أهدافنا. ولأن طريقة عملنا تتطلب الكثير من الجهد والوقت، وتقع خارج أطر التمويل المعتادة، نحتاج إلى دعمكم كي نستمر في الكتابة عما نحب كتابًا وقراء: الموسيقى.


Leave a Reply