علاء يستعيد أسلوبه القديم في سفن دايز فريستايل

كتابةمعازف - إبريل/نيسان 25, 2019

أثار إصدار علاء الأخير حماسة جمهوره الذي يحن إلى بداياته مع الزمرة ورفيقه الكاسترو، بعد أن ظهر بملامحه الأسلوبية القديمة في سفن دايز فريستايل، أحدث فيديوهاته التي نزلها يوم أمس بعد غياب دام لأكثر من ثلاثة أشهر منذ فالصو الصادرة بداية العام.

يرسل علاء تدفقه على بيتات راقصة ومشحونة بالإيقاع، ويوجه العديد من الرسائل المبطنة التي تكاد لا تستقر على عدو واضح ومباشر، لينهي الأغنية بسطر فيه الكثير من العمومية: “هذا ماهوش ديس / هذا رست إن بيس / ودّع”.

 

في السنين الخمس الماضية، أثبتت معازف أن القارئ العربي متعطش لمحتوى يحترم ذكاءه. ازداد عدد قرائنا باضطراد كل سنة، كبر فريقنا وكبرت أهدافنا. ولأن طريقة عملنا تتطلب الكثير من الجهد والوقت، وتقع خارج أطر التمويل المعتادة، نحتاج إلى دعمكم كي نستمر في الكتابة عما نحب كتابًا وقراء: الموسيقى.


Leave a Reply