فايثلِس تطلق ألبومها الأول بعد عشر سنوات من الغياب

كتابةمعازف - October 28, 2020

بعد انتظار طويل، أسعدت فرقة البوب الإلكتروني البريطانية المخضرمة فايثلس معجبيها بألبومها الطويل الأول منذ عشر سنوات، آل بلِسد. أتى الألبوم بمشاركة من العضوين الأصليين، سستر بلس ورولو، بعد اعتزال المغني ماكسي جاز الفرقة في ٢٠١١، بالإضافة إلى تعاونات مع عدة مغنيين من بينهم سولي بريكس وجازي بي وكالب فيمي. احتوت أغاني الألبوم العشرة على بصمة الفرقة، من التلاعب بالسنثات لخلق أصوات بوب جذابة وأسطر غنائية خالدة. شرحت سستر بلس توجّه الفرقة في الألبوم الجديد: “جزء من هوية فايثلس هو أننا لسنا عدميون، إذ يوجد خيطٌ من الأمل وهو أن الروح الإنسانية ستتخطى الصعاب. إذا استطعنا إيجاد تعاطف وتسامح بيننا، سنجد طريقة أفضل للحياة من غير خوف وعنف.”

تعتبر فايثلس من أهم المشاريع الراقصة التي انطلقت من التسعينات وتركت بصمتها على مفهوم الموسيقى الإلكترونية، إذ كانت من قلائل المشاريع الإلكترونية التي صعدت إلى قمم القوائم الموسيقية. من خلال أغاني راقصة ذات طابع عاطفي مثل إنسومنيا وجاد إز أَ دي جاي، امتدت رحلة الفرقة على مدار خمسة وعشرين عامًا من النجاح.

Leave a Reply