تغيير راديكالي في ألبوم كار سيت هدرست المقبل

كتابةمعازف - March 2, 2020

أعلنت فرقة الروك البديل كار سيت هدرست عن استعدادها لإصدار ألبومها الجديد في الأول من أيار / مايو المقبل، بالتزامن مع إصدارها لأول أغنية من الألبوم، كانت كوول مي داون. سيكون الألبوم رابع إصدارات كار سيت هدرست منذ تحولها من مشروع فردي للمغني والعازف ويل توليدو، إلى فرقة من خمسة أعضاء، ومنذ انضمام الفرقة إلى تسجيلات ماتادور في ٢٠١٥.

قال ويل توليدو، الذي يستخدم الآن اسمه الفني الجديد ١ ترايت داينجر، إن الألبوم نتيجة جلسات تسجيل وارتجال استمرت منذ بداية ٢٠١٥ وحتى نهاية ٢٠١٩. تم تسجيل الألبوم مرتين، مرة باستخدام آلات حية وتوزيع روك، ومرة بتوزيع إلكتروني معتمد على السنث بشكلٍ رئيسي. تصاحب الإعلان عن الألبوم مع نشر الفرقة لصورة لها حيث يرتدي ويل توليدو قناعًا، أشار إلى أنه مستوحىً من اقتباس لـ بوب ديلان: “إذا كان أحدهم يرتدي قناعًا، سيخبرك الحقيقة … لو لم يكن يرتدي قناعًا، فذلك من المستبعد.”

أضاف توليدو في بيان صدر على حساب الفرقة على باندكامب، أن الألبوم سيحمل تأثرات بالموسيقى الإلكترونية الراقصة والهيب هوب والروك من بين أصناف أخرى، وأنه جرى تسجيله في فترة تراجع فيها اهتمام توليدو بالألبومات، واستمع بشكلٍ أكبر إلى أغاني منفردة التي تحمل كل واحدة منها طاقة وأسلوبًا خاصًا بها.

أصدرت كار سيت هدرست ألبومها الأخير، توين فانتازي، في مطلع ٢٠١٨، كما ظهرت العام الماضي في وثائقي حول الفرقة من إنتاج منصّة تايدال.

إعلان

Leave a Reply