تشيتوس يعود من الريهاب ليصدر مكستايبه المنتظر: مزور

كتابةمعازف - إبريل/نيسان 5, 2019

العام الماضي، أعلن المنتج ومهندس الصوت والرابر المصري تشيتوس (٢٤ سنة) عن عمله على مكستايب جديد باسم صاحبي، أصدر منه ثلاث أغاني منفردة هي مصلحتي ومزور وأسود، قبل أن يحذف كل حساباته وقنواته على الإنترنت، ويختفي لأكثر من نصف عام. البارح، أخبرنا تشيتوس أنه عاد للتو من فترة ريهاب (Rehab) كان يتعافى خلالها من مشاكل حادة في الإدمان. بالتزامن مع رسالته لمعازف، نزّل تشيتوس مكستايبه المنتظر أخيرًا، بعد أن غير اسمه إلى: مزور.

يضم المكستايب سبع أغاني تراب كتبها وسجّلها وأتقنها تشيتوس بنفسه في استوديو غرفته، مستخدمًا إيقاعات مجانية من الإنترنت. يحافظ تشيتوس خلال المكستايب على سمعته كأحد أكثر نجوم التراب الشارعي إثارةً للاهتمام في المنطقة، بكلمات خام وجّذابة، ومهارة في هندسة الصوت قادرة على تركيب فرساته على الإيقاعات المجانية وكأنها كانت مصنوعة له خصيصًا.

بدأ تشيتوس بجذب الانتباه منذ انضمامه إلى عصابة الـ ٩٩، إحدى أكبر مجموعات الهيب هوب في العالم العربي والتي مركزها القاهرة. تولى تشيتوس المزج والإتقان مع الـ ٩٩، وأحدث تغيرًا جذريًا في المجموعة عبر دفعها للانتقال من راب المدرسة القديمة إلى التراب. تشيتوس هو أيضًا أحد الأعضاء الرئيسيين في عصابة الـ ٢٠، المسماة نسبةً للشارع الذي يعيش فيه في حي الهرم، القاهرة.

إعلان
 

في السنين الخمس الماضية، أثبتت معازف أن القارئ العربي متعطش لمحتوى يحترم ذكاءه. ازداد عدد قرائنا باضطراد كل سنة، كبر فريقنا وكبرت أهدافنا. ولأن طريقة عملنا تتطلب الكثير من الجهد والوقت، وتقع خارج أطر التمويل المعتادة، نحتاج إلى دعمكم كي نستمر في الكتابة عما نحب كتابًا وقراء: الموسيقى.


Leave a Reply