موريس لوقا يعلن عن ألبومه الثالث بتراك حصري على معازف

كتابةمعازف - دسيمبر/كانون الأول 11, 2018

قبل عامين ونصف، قال لنا موريس لوقا: “بفضل أشتغل مع موسيقيين بدل ما اشتغل مع عينات موسيقية.” خلال هذه الفترة، عمل موريس مع موسيقيين بالفعل، مع الألف وأقزام شرق العجوزة والإخفاء، لكن وعده الماضي لن يتحقق تمامًا حتى صدور ألبومه الثالث المقبل إلفنتين في أوّل شباط / فبراير المقبل، والذي جمع له موريس أوركسترا منتقاة خصيصًا من اثني عشر عازفًا ومغنيًا آتين من ستة دول مختلفة، ليسجّل معهم ما اعتبره “أكثر مشروعاته طموحًا حتى الآن.”

ألّف ووزع وأنتج موريس لوقا هذا الألبوم بنفسه، ليأتي كملحمة جاز غزيرة وتقدمية من ٣٨ دقيقة. سيصدر الألبوم عبر نورثرن سباي في الولايات المتحدة وسب روزا في أوروبا، ويمكن اعتبارًا من اليوم طلبه بشكلٍ مسبق عبر تسجيلات نورثرن سباي. يتكون إلفنتين من ست مقطوعات وأغانٍ، يكشف موريس عن أوّلها، المجذوم، بشكلٍ حصري على معازف. تستقي المقطوعة من ثيمات التكرار والارتجال المتأصلة في الجاز والموسيقات الإفريقية واليمنية ومصادر إلهام أخرى.

إلى جانب عزفه على الجيتار والبيانو، تعاون موريس مع كل من ندى الشاذلي (غناء) وأيمن عصفور (كمان) وناطق عويز (عود) وراسموس لوند (توبا) وإسحاق هتدجارن (بايس كلارينت / كلارينت) وبييرو بيتولو (باريتون ساكس / آلتو ساكس / بايس فلوت) وأننا هودجبرج (آلتو ساكس) وباسكوالي ميرا (فيبرفون) وإلسا برجمان (بايس) وأذون أسطة وتوماس كابيلاتو (درامز / إيقاعات). عمل على مزج الألبوم وإتقانه كل من أدهم زيدان وهبة قدري على التوالي، فيما تولت سارة المنياوي الإنتاج التنفيذي للمشروع ككل.

إعلان
 

في السنين الخمس الماضية، أثبتت معازف أن القارئ العربي متعطش لمحتوى يحترم ذكاءه. ازداد عدد قرائنا باضطراد كل سنة، كبر فريقنا وكبرت أهدافنا. ولأن طريقة عملنا تتطلب الكثير من الجهد والوقت، وتقع خارج أطر التمويل المعتادة، نحتاج إلى دعمكم كي نستمر في الكتابة عما نحب كتابًا وقراء: الموسيقى.


Leave a Reply